الاجتماع الدوري لإدارة النشاط المدرسي مع مدراء مكاتب النشاط المدرسي ببلديات المنطقة الغربية

Wed, Oct 10, 2018 5:20 PM


متابعات

ببلدية الماية وبمدرسة أوفياء ليبيا عقدت إدارة النشاط المدرسي بوزارة التعليم الاجتماع الدوري العادي الثالث والذي ضم مدراء مكاتب النشاط المدرسي ببلديات المنطقة الغربية الممتدة من بلدية الماية إلى بلدية زوارة ..
افتتح الاجتماع مراقب التعليم ببلدية الماية (محمد خليل) مرحبا بالسادة إدارة النشاط المدرسي بوزارة التعليم ومدراء مكاتب النشاط المدرسي ببلديات المنطقة الغربية متقدم بالشكر لإدارة مدرسة أوفياء ليبيا على استفاضتها لهذا الاجتماع واعتبر (خليل) أن انعقاد هذا الاجتماع الخاص بالنشاط المدرسي جاء في وقته وخاصة أننا نستعد لاستقبال العام الدراسي الجديد ليتم الوقوف على احتياجات النشاط المدرسي في وقت مبكر لضمان نجاح تنفيذها.
من جانبه أوضح عميد بلدية الماية (خالد الدعاس) الذي حضر الاجتماع أوضح أهمية النشاط المدرسي في العميلة التعليمية بل اعتبر النشاط ركيزة أساسية لها في ظل الكثافة الطلابية مؤكدا (الدعاس) أن النشاط المدرسي هو القاعدة التي تفرز المواهب كما تنمي روح المبادرة والابتكار وتعلم القيادة والشجاعة الأدبية ، وأبدى (الدعاس) استعداد المجلس البلدي الماية على دعم النشاط المدرسي والحرص على إنجاحه.
ثم اعرب مدير إدارة النشاط المدرسي بوزارة التعليم (سالم الشيباني) عن سعادته بتواجده ببلدية الماية صحبة المرافقين له من إدارة النشاط المدرسي بوزارة التعليم مثنيا على حسن الاستقبال خاصة من قبل عميد وأعضاء المجلس البلدي الماية ومراقب التعليم بها والاهتمام لعقد الاجتماع ودعوة واستقبال مدراء مكاتب النشاط المدرسي ببلديات المنطقة الغربية كما وجه لمدراء مكاتب النشاط المدرسي التحية محييا فيهم حرصهم على الحضور رغم تكبد عناء الطريق.
ثم أشار (الشيباني) لبداية الاجتماع وتلاوة بنود جدول الاجتماع.
حيث تم استعراض الخطة العامة للمناشط المدرسية دون ملاحظات، .
وناقش المجتمعون البرامج وفق الخطة والتي ستنفذ خلال الفصل الدراسي الأول والإمكانيات اللازم توفيرها ، واتفق على أن يكون العام الدراسي 2019 - 2018 عام النشاط المدرسي وتحت هذا الاسم.
وتم خلال الاجتماع دراسة آلية فعالة للتواصل والاتصال بحيث تكون مكاتب النشاط المدرسي بالبلديات في صورة الفعل بما يتم اتخاذه من أي تعديلات وإجراءات قد تطرأ على الخطة أو برامج مصاحبة تخدم الخطة والمناشط المختلفة.
وتم التأكيد على ضرورة موافاة الإدارة بالتقارير والاحصائيات وإحالة أي مناشط ومسابقات ونتائجها الخاصة بكل مكتب نشاط مدرسي.
هذا وتم مناقشة مكاتب النشاط المدرسي المقفلة والتي تكاد لا تعمل والعمل على إعادة تفعيلها وإتخاذ ما يلزم من إجراءات إدارية حيال هذه المكاتب.
هذا وحضر الاجتماع مدراء مكاتب النشاط المدرسي ببلديات المنطقة الغربية :
بلدية الزاوية الغربية، بلدية الزاوية ، بلدية صرمان، بلدية صبراتة، بلدية زلطن، بلدية المعمورة ، بلدية الزهراء ، بلدية الجميل، رقدالين.
بالإضافة لحضور رؤساء الأقسام بإدارة النشاط المدرسي بوزارة التعليم ، كما حضر جانب من الاجتماع عدد من أعضاء المجلس البلدي الماية ومن أعضاء هئية التدريس بكلية التربية بجامعة طرابلس.


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة