وزيـر التعليم يلتقي عدداً من الطلبة الموفدين بالساحة المصرية       لجنة تنظيم العلاج بمصر تطالب بإعفاء المرضى الليبيين من التأشيرة والسماح للرحلات الجوية بالهبوط بمطار القاهرة       السياقات التاريخية لنشوء المجتمع المدني: عنوان الصالون الثقافي الرابع عشر لمكتب الثقافة سرت       أرفف مكتبية ثقافية بمطار معيثيقة الدولي       رئيس أتحاد الكرة وأعضاء المكتب التنفيذي يهنئون فريق النصر بالفوز الافريقى الكبير       "وزير الصحة" يعتمد الخطة الاستراتيجية للصحة الإنجابية وصحة الأم والوليد والأطفال والمراهقين       إرسال جهاز "X- RAY " إلى مستشفى "غات العام"       "رئيس لجنة الأزمات والطوارئ" يعلن توقيع عقود صيانة مرافق صحية داخل مدينة "تاورغاء"       وزارة التعليم تبحث مع منظمة اليونسيف خطط عملها للعام 2018ـ2019       رئيس لجنة إدارة الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني يجتمع باللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الثاني للعلوم والتقنية        عاجل

اجتماع طارئ مع شركة أكاكوس لبحث مستجدات الخرق الأمني الذي تعرضت له المحطة 186 في حقل الشرارة

Mon, Nov 6, 2017 4:15 PM


متابعات- مدينتي اف ام

عقد بمقر المؤسسة الوطنية للنفط ظهيرة الاثنين الموافق 06/11/2017 اجتماع طارئ بين رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله وبين شركة أكاكوس للعمليات النفطية، الشركة المشغلة لحقل الشرارة النفطي، وذلك لبحث آخر المستجدات حول الخرق الأمني التي تعرضت له المحطة 186 ليلة البارحة.

وحضر الاجتماع رئيس شركة أكاكوس المكلف السيد نوري الصيد، والسيد بلقاسم شنقير عضو مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، والسيد خالد بوخطوة مدير عام الصحة والسلامة والبيئة والأمن والتنمية المستدامة والسيد خالد العاتي مدير الأمن والسلامة بشركة أكاكوس .

وتناول الاجتماع في بدايته تقريراً مفصلاً من قبل شركة أكاكوس حول الحادثة، وعن الحالة الصحية والنفسية للعاملين الذين تعرضوا للاعتداء، وعن الإجراءات المتبعة حيال هذا الموضوع.

وقد عبر المهندس صنع الله عن استيائه الشديد لمثل هذه الحالات التي تتكرر بين الفينة والأخرى، مشددا على أن أمن وسلامة وصحة العاملين هي الأولوية دائماً بالنسبة للمؤسسة ، وعلى الرغم من الظروف التي تمر بها بلادنا والتي تجعل من هذه الخروقات الأمنية أمرا متوقعا، فمن الضروري أن يلتزم الجميع برفع الاحتياطات القصوى، ووضع هذه الإجراءات من ضمن الأولويات.

تخلل هذا الاجتماع مداخلة هاتفية مع العقيد عمر القاضي آمر الكتيبة 91 المكلفة بحماية حقل الشرارة، أرجع فيها ضعف تأمين الحقل لقلة الإمكانيات الموجودة لدى الكتيبة، وعدم وجود عدد كافي من الآلات والعناصر الأمنية لتأمين المواقع النفطية في المنطقة.

من جهته أكد المهندس مصطفى صنع الله على سعي المؤسسة الوطنية للنفط لحل جميع المشاكل التي من شأنها أن توفر الاستقرار في الحقول النفطية، وأن هناك العديد من الاتصالات مع كافة الأطراف لتجنب هذه الخروقات مستقبلا قدر الإمكان.
كما تم خلال هذا الاجتماع مناقشة مواقع النقاط الأمنية، والترتيبات المتعلقة بالتواصل فيما بينها وبين شركة أكاكوس، وبإعداد تقارير دورية حول سير عملها.

وتخلل الاجتماع اتصال هاتفي آخر مع السيد صالح اسنامو منسق الأمن والسلامة بحقل الشرارة، والذي تم من خلاله الاطمئنان على الحالة الصحية والنفسية للعاملين وخاصة هؤلاء الذين تعرضوا للاعتداء، بالأضافة إلى أوضاع كافة العاملين والوضع الأمني بصفة عامة.
وحمل مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط السيد اسنامو رسالة مفادها الحرص الشديد على سلامة العاملين، وشكرهم وتقديرهم على جهودهم وحرصهم على الانتاج في ظل الظروف الصعبة المحيطة.


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة