وزيـر التعليم يلتقي عدداً من الطلبة الموفدين بالساحة المصرية       لجنة تنظيم العلاج بمصر تطالب بإعفاء المرضى الليبيين من التأشيرة والسماح للرحلات الجوية بالهبوط بمطار القاهرة       السياقات التاريخية لنشوء المجتمع المدني: عنوان الصالون الثقافي الرابع عشر لمكتب الثقافة سرت       أرفف مكتبية ثقافية بمطار معيثيقة الدولي       رئيس أتحاد الكرة وأعضاء المكتب التنفيذي يهنئون فريق النصر بالفوز الافريقى الكبير       "وزير الصحة" يعتمد الخطة الاستراتيجية للصحة الإنجابية وصحة الأم والوليد والأطفال والمراهقين       إرسال جهاز "X- RAY " إلى مستشفى "غات العام"       "رئيس لجنة الأزمات والطوارئ" يعلن توقيع عقود صيانة مرافق صحية داخل مدينة "تاورغاء"       وزارة التعليم تبحث مع منظمة اليونسيف خطط عملها للعام 2018ـ2019       رئيس لجنة إدارة الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني يجتمع باللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الثاني للعلوم والتقنية        عاجل

بيع مذكرات هيروهيتو "المثيرة للجدل"

1:02 PM Thu, Dec 7, 2017


متابعات-بوابة الجيل الجديد

اشترى جراح تجميل ياباني يواجه انتقادات بسبب إشادته بالنازيين وتهوينه من فظائع ارتكبتها اليابان وقت الحرب، مذكرات الإمبراطور السابق هيروهيتو، التي تلقي الضوء على انزلاق البلاد إلى الحرب العالمية الثانية.
ودفع كاتسويا تاكاسو، الذي يظهر كثيرا في برامج التلفزيون في اليابان، 275 ألف دولار مقابل شراء المذكرات في مزاد.

وكان مركز سايمون ويزينثال، وهو منظمة للدفاع عن حقوق اليهود، قد انتقد الجراح الياباني لانتهاك "جميع معايير اللياقة" لوصفه المحارق النازية ومذبحة نانجينغ في الصين بأنها "افتراءات".

وفي اتصال مع رويترز، قال تاكاسو، الخميس، إنه اشترى المذكرات المكتوبة بخط اليد والمعروفة باسم "مناجاة إمبراطور" لأنه يعتقد أنها تحتوي على رسالة للعائلة الإمبراطورية وللشعب الياباني ويجب الاحتفاظ بها في اليابان.

وتسجل الوثيقة أحداثا ترجع لعشرينيات القرن الماضي مثل اعتزام هيروهيتو عدم معارضة أي قرارات مستقبلية لمجلس الوزراء الياباني.

وأثارت المذكرات ضجة عند الإعلان عنها عام 1990 وفجرت جدلا بشأن مسؤولية الإمبراطور عن الحرب.

وأملى هيروهيتو المذكرات على أحد مساعديه في 1946 عندما احتلت قوات الحلفاء اليابان وكان الإمبراطور يواجه احتمال محاكمته كمجرم حرب.




المصدر/ سكاي نيوز عربية


لا توجد تعليقات

اضف تعليق

الاسم :  
البريد الالكترونى :    
عنوان التعليق :  
التعليق :  
 
الأكثر قراءة